اتهم مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي إيران بتفجيرات الفجيرة، معتبرا أنها "أرادت أن ترسل رسالة معينة" من الهجوم على السفن الـ4 قبالة سواحل الإمارات.

وأوضح المعلمي لقناة "الحدث"، أن لدى الرياض "قناعة بأن إيران تقف وراء استهداف السفن قبالة سواحل الإمارات"، مضيفا: "لا نستبعد أن يكون لدى واشنطن أدلة عن الجهة المتورطة في الهجوم على السفن".
وكان المعلمي أكد في وقت سابق أن "هناك ما يكفي من الأدلة لإثبات أن الهجمات المنسقة التي طالت أربع ناقلات نفط صباح يوم 12 مايو 2019 قبالة ميناء الفجيرة تتسق مع نمط التصرف المعتاد من النظام الإيراني، في شأن رعاية الإرهاب والتخريب ونشر الفوضى في أماكن عديدة".

وأبلغت الإمارات مجلس الأمن يوم الخميس بأن إحدى الدول تقف وراء العملية على الأرجح، لكنها لم تذكر اسم هذه الدولة التي تشك.

وفي إحاطة قدمتها الإمارات والسعودية والنرويج إلى الأمم المتحدة، لم تتطرق الدول الثلاث إلى الجهة التي تعتقد أنها تقف وراء الهجمات ولم تذكر إيران التي تتهمها الولايات المتحدة بالمسؤولية المباشرة عنها.