أعلن زعيم ائتلاف الوطنية، رئيس وزراء العراق الأسبق إياد علاوي، يوم الجمعة، استقالته من البرلمان العراقي؛ بسبب فشله في أداء دوره، وفق قوله.

وقال علاوي في بيان مقتضب: ”أعلن الاستقالة من عضوية مجلس النواب العراقي نتيجة فشل المجلس في أداء دوره التشريعي والرقابي، وعدم تعامله بجدية وإيجابية مع مطالب الحراك الشعبي والجماهيري“.

إلى ذلك، قالت مصادر مقربة من علاوي،إن ”استقالة علاوي جاءت أيضا بسبب اتخاذ قوى سياسية موالية لإيران قرارا برلمانيا بشأن إنهاء التواجد الأجنبي من العراق، دون إشراك الكتل السياسية من المكون الكردي أو السني“.

يذكر اياد علاوي الغائب الدائم عن جلسات البرلمان طيلة الدورات الماضية والى يومنا هذا فهو لم يحضر في هذه الدورة الى الان أي جلسة من جلساته وقد تم تنبيه عدة من المرات من رئاسة البرلمان بسبب ذلك.