شاركت فلسطين في  ماراثون برلين الدولي الحدث الرياضي الساهم عالمية والتي يعدو فيه أكثر من 40 ألف عداء  من حول العالم وينتظره يتابعه الملايين في الشوارع وعبر القنوات الفضائية.

ولوح العلم الفلسطيني في خط مسار الماراثون بمرافقة العدائيين ديلا السعيد ومحمد القاضي ومرتضى دويك ومنذر أبو بكر في مضمار السباق الذي انطلق  من برج النصر بالعاصمة وبرلين وجاب اهم المعالم التاريخية والسياحية في المدينة  ككنيسة القيصر فيلهيل احد بقايا الحرب العالمية الثانية  والجسور التاريخية وبرج الاذاعة بساحة الالكسندر  وحديقة المتاحف وجدار برلين وصولا الى بوابة برلين التاريخية التي ترمز الى الوحدة  في نهاية الماراثون .

وحظيت المشاركة الفلسطينية الرياضية  بمتابعة واحتضان ابناء الجالية الفلسطينية والمجلس المركزي والمناصرين  الذين  شجعوا المتسابقين خلال  مسار الماراثون وكانوا في استقبالهم في ساحة النهاية للاحتفال في مشاركتهم وحضورهم الفلسطيني الذي يوصل رسالة عدالة القضية الفلسطينية بصورة حضارية وحشد الدعم الدولي والشعبي العالمي لمناصرة شعبنا الفلسطيني ووقف المعاناة اليومية.