شارك العشرات من نشطاء حركة فتح، مساء اليوم الأحد، في وقفة احتجاجية ضد السياسة الأمريكية المنحازة للاحتلال الإسرائيلي، في ميدان الشهداء وسط نابلس.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني ورايات حركة فتح، في الوقفة التي دعت إليها عدد من المناطق التنظيمية في محافظة نابلس، ولافتات رافضة للتحيز الأمريكي والسياسة العدوانية للإدارة الأمركية لصالح الاحتلال الإسرائيلي.

وقال عضو مجلس ثوري فتح تيسير نصر الله في كلمته خلال الوقفة، إن سياسة الولايات المتحدة تغطي على جرائم الاحتلال الإسرائيلي وتريد إلغاء حق العودة، كما تسعى لشرعنة الاستيطان، مؤكدا على رفض تلك السياسة ووقوف الشعب الفلسطيني بقوة ضدها.

ودعا نصر الله إلى أوسع مشاركة جماهيرية يوم بعد غد الثلاثاء، في نابلس، باتجاه حاجز حوارة لإيصال رسالة واضحة برفض السياسية الأمريكية.

وطالب نصر الله بالتفاف الجماهير الفلسطينية خلف القيادة التي تواجه السياسة الأمريكية الخطيرة التي تستهدف الوجود الفلسطيني والقضية الوطنية الفلسطينية.