هنأ رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأربعاء، رئيس جمهورية روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين، ورئيس وزرائه ديمتري ميدفيديف، لمناسبة احتفال بلدهما باليوم الوطني.

وأعرب سيادته في برقيته إلى بوتين عن اعتزازه بأواصر الصداقة التاريخية التي تربط البلدين والشعبين، مثمنا مواقف روسيا التضامنية الثابتة الداعمة لحقوق شعبنا على مدار عشرات السنوات الماضية التي كانت روسيا ولا زالت خلالها تبذل جهودا مشكورة لإنهاء الاحتلال لبلادنا وتحقيق السلام العادل الذي نصبو إليه جميعا.

وأكد الرئيس عباس حرصه على الاستمرار في تعزيز وتطوير علاقات التعاون مع روسيا في الميادين كافة، والارتقاء بها إلى مجالات أوسع بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين ويخدم قضايا الحق والعدل والسلام في العالم.

وثمن سيادته في برقية منفصلة إلى ميدفيديف، دعم روسيا وتضامنها مع شعبنا على المستويات كافة وفي جميع المحافل، من أجل أن ينال حقوقه الثابتة في تقرير المصير، وإقامة الدولة المستقلة على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، والتي ستكون مدينة مفتوحة للتعايش لكافة أتباع الديانات.