بعيون دامعة وقلوب خاشعة راضية بقضاء الله وقدره، يتقدم د. محمد عياش عضو المجلس الوطني الفلسطيني وزملاؤه  في الساحة الاوروبية بأحر التعازي والمواساة من أسرة أبو بكر في الوطن والشتات بوفاة ابنهم الطبيب الفلسطيني المشهور علي جميل ناصر أبو بكر  الأخصائي المشهور في جراحة التجميل ورئيس اتحاد الأطباء العرب في رومانيا والذي توفي فجر هذا اليوم في العاصمة الرومانية بوخارست أثر مرض عضال لم يمهله طويلا  راجيا من الله أن يلهم أسرته وذويه الصبر وحسن السلوان وأن يغفـر له ويرحمه ويعفو عنه ويكرم نزله ويوسع مدخله ويغسله بالماء والثلج والبرد، وينقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله وقه فتنة القبر وعذاب النار.

ويذكر أن الطبيب  د. أبو بكر والذي تنحدر أصوله  من مدينة طولكرم من أشهر جراحي التجميل على مستوى رومانيا ولديه العديد من الأبحاث في مجال تطور جراحة التجميل وشارك في العديد من المؤتمرات الطبية على مستوى العالم وكذلك  له بصمات في العمل الخيري والإنساني

وكان قد توفي شقيقه  الطبيب الفلسطيني المشهور محمد جميل ناصر أبو بكر اختصاصي في جراحة الأوعية الدموية ومؤسس "مركز طولكرم" التخصصي لجراحة الأوعية الدموية وعلاج "الدوالي" في العاصمة الرومانية بوخارست قبل أقل من عامين