أدخلت وزارة النقل والمواصلات، تقنية إضافية على عمل دوريات السلامة، وذلك عبر تركيب كاميرات مراقبة بداخلها ، بحيث تستطيع من خلالها تصوير ورصد وتوثيق المخالفات المرورية على الخطوط السريعة ما بين المدن.

 وأوضح وزير النقل والمواصلات عاصم سالم بأن هذه الخطوة تأتي في إطار سعي الوزارة المتواصل نحو تحقيق بيئة مرورية آمنة، مشيراً الى أن الوزارة وبالتعاون مع شرطة المرور ستتخد سلسلة عقوبات وإجراءات قانونية رادعة بحق المخالفين لقوانين السير ومن أبرزها، الحجز الاداري للمركبة، وتحويل السائق المخالف لدورة مانعة، وسحب الرخص، وتحرير مخالفات مرورية من قبل شرطة وبموجب هذه الكاميرات سيتم نقل الصور بشأن الحيثيات الخاصة بالمخالفات المرورية عبر خدمات الإنترنت الى مراكز السيطرة وتسجيلها وفق الأصول وإتخاذ المقتضى القانوني بشأنها.

المرور.