تعرض منزل لاعب برشلونة، البرازيلي آرثور ميلو للسرقة خلال لقاء البلوغرانا ضد ضيفه ليفربول (3-0)، الذي جمعهما أمس الأربعاء، في ذهاب الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأشار موقع(El Taquigrafo)، إلى أن اللصوص المتسللين إلى منزل لاعب خط الوسط آرثر أثناء مباراة الفريق الكتالوني، قاموا بسرقة مجوهرات وساعة من ماركة "رولكس".

يذكر أن آرثور بقي على دكة البدلاء، ولعب بدلا منه التشيلي أرتورو فيدال.